المؤتمر الدولي الـ 31 للوحدة الاسلامية

15-17 ربيع الأول ، 1439

slide0
slide1
slide2
slide3
slide4
BT Background Slideshow - модуль joomla Создание сайтов

فی الیوم الثانی من مؤتمر الوحدة الإ سلامیة انعقدت لجنة دراسة الحالة للأقلیات المسلمة

233 2016/12/16
فی الیوم الثانی من مؤتمر الوحدة الإ سلامیة انعقدت لجنة دراسة الحالة للأقلیات المسلمة

فی الیوم الثانی من المؤتمر الثلاثین للوحدة الإسلامیة فی طهران، صباح الیوم جمعه 16 دیسمبر انعقد لجنة لجنة دراسة حالة للأقلیات المسلمة فی فندق آزادی و فی هذه اللجنة قام المشارکون بدراسة باثولوجیا من حالة الأقلیات المسلمة فی مختلف البلدان.

 

وفق التقریر العلاقة العامة للمجمع التقریب بین المذاهب انعقدت لجنة دراسة حالة الأقلیات المسلمة برئاسة دکتور محمد العاصی من أمریکا، عضو المجلس الأعلی للمجمع التقریب بین المذاهب، الدکتور جلال الدین رحمة من اندونیسیا و حجة الإسلام شیخ محمد سعید نعمانی مع ترکیز علی دراسة حالة الأقلیات المسلمة فی اوروبا،امریکا و أیضا دراسة حالة المسلمین فی میانمار  و المواضیع الأخری یتعلق بالأقوام و المذاهب.

دکتور محمد العاصی: کلمة الأقلیة کلمة مستوردة و مفروضة

فی بدایة هذا الإجتماع أشار الدکتور محمد العاصی من أمریکا و عضو مجلس المجمع التقریب بین المذاهب الإسلامیة الی موضوع مصطلح الأقلیة و آلام الأقلیات المسلمه فی مختلف البلاد و قال: الأقلیة عندها معان و مفاهیم و هذه ترتبط بقصدنا. أما فی الحقیقة کلمة الأقلیة کلمة مستوردة و إدراکها أیضا مستوردة و بواسطة وسائل الأعلام الغربیة أدخل بوسائلنا الأعلامیة و مجتمعنا و عقلنا الجمعی وکلمتنا.

هو أردف: إذا ننظر بکلمة الأقلیة و نعتبر أنفسنا المسلم  لا معنی اقلیة و أکثریة لأن العلاقات لا ترسی حسب الأعداد بناء علی هذا المسلمون لیسوا بالنسبة لبعضهم البعض فی اقلیة او فی أکثریة اما اذا نحکم علی اساس الأعداد ثم یمکن أن نقبل الأقلیة و الأکثریة.

هو اردف: من الأسف نحن نستخدم من الکلمات التی فرضتها علینا بعد و نحن من دور الإستعمار فی خلق و نشرها غیر مدرکین.

الشیخ نعمانی: استخدام مصطلح المواطن أفضل من اقلیة مسلمة

عادتا الأقلیة تکون امام اکثریة فمن الأفضل نستخدم من کلمة المواطن بدلا من الأقلیة فی البلاد الإسلامیة التی فی هذه الحالة الأقلیات تشعر الهویة و الواجب امام الأخرین و نعتبر انفسها کالمواطن المسلم فی مکان حیاتها.

هو ایضا اشار الی حالة حرجة و مثیرة القلق للمواطنین المسلمین فی مختلف البلدان و طالب من أصحاب الرأی حتی ان یتباحثو بهذا الشأن حتی ان یجدوا آلیة للخروج من هذه المشکلة.

الباحث المسلم من بریطانیا: خمس مشاکل للأقلیات المسلمة فی البلدان الغربیة و أمریکا.

اشار علی رمضان الباحث المسلم الی خمس مشاکل للافلیات المسلمة فی البلدان الغربیة و أمریکا منها اختلاف القوانین، الإختلاف الدینی،  اختلاف العادات و کیفیة نشر و امتداد القدرة فی هذه البلدان.

ایضا هذا المحقق المسلم طرح هذا السؤال بأن هل یجب ان تنصهر هذه الأقلیات المسلمة فی القوانین و فضاء هذه البلدان.

هو قال: من الأسف یشاهد بعض التصرفات من جانب بعض الاقلیات فی البلدان الغربیة تتعرض کل الإسلام للخطر و یثیرون الخوف من الإسلام فی هذ البلدان یؤدی الی ان یفکر وا ان الإسلام  لیس غیر العنف و الاشتباک و الحرب.

دکتر صادق علی: یجب ان توصل الحکومات الإسلامیة صوت الشعب المظلم لمیانمار بسمع العالم.

فی امتداد هذا الاجتماع اشار الدکتور صادق علي الی حالة المسلمین فی میانمار  خاصة فی السنوات الأخیرة و اضاف: حالة المسلمین فی میانمار جائحة و کل یوم یزداد قتل النساء و الأطفال و الأبریاء.و حکومة میانمار لا تسمح بالاعلام لارسال الاخبار لذا العام لا یدرک مما یحدث من الجرائم فی میانمار.

هو اشار: لن یدعم الشعب المظلوم لمیانمار امام هذه الجرائم و هم لایستفیدون و لا یتمتعون من المساعدات الاجنبیة و هم یعیشون فی المعسکرات مع عدة مئات من الأشخاص دون اولیات و مستلزمات الحیاة. 

هذا العالم المسلم طالب من الحکومات المسلمه و قادة البلدان الإسلامیة ان توصل صوة الشعب المظلوم بسمع العالم حتی ان تصد من ابادة جماعیة فی هذه المنطقه.

الشیخ زین من سنغال: آلیة یجب ان تدون آلیة دعم من الأقلیات المسلمة فی مختلف البلدان.

اشار هذا العالم السنی من سنغال الی الدور و التأثیر لاقامة هذه المؤتمرات فی العام الاسلامیلاجل دراسة التحدیات فی العام الإسلامی و قال: یجب ان تدون آلیة الدفاع من الأقلیات المسلمة فی مختلف البلاد بواسطة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لأن عندها أقدمیة انیقة بهذا الشأن و یجب ان یتم الاتصال بین مراجع مدینة قم و النجف الاشرف لمعالجة مشاکل الاقلیات المسلمه فی البلدان الإسلامیة.

هو أشار :من الاسف بعض المبشرین و الادعیاء کما یبدو من مختلف المذاهب الاسلامیة یقدمون صورة مشوهة من الإسلام عند البلدان الغربیة و من الواضح یفعل بعض الدول بمساعدة العملة و الإمکانیات هذه الأعمال لذا انفسنا یجب ان نتدرب المبشرین الذین یجیدون اللغة و أجواء البلدان العربیة و افریقیة حتی ان نصد من الحملات السیئة.

الجماعات التکفیریة و الحکومات العلمانیة مشکلة الأقلیات المسلمة فی بعض البلدان

السید حسن العیدروس الرئیس  التنفیذی لمؤسسة أهل البیت فی اندونیسیا اعلن الحکومات العلمانیة من إحدای مشاکل الأقلیات المسلمة فی تلک البلدان و اضاف نحن المسلمون ایضا فی بعض البلدان الإسلامیة نکون مظلومین و غریبین لان الحکومة الحاکمه حکومة علمانیة و غیر ملتزمة بالإسلام و لا تحترم حقوق المسلمین و المواطنین و بعض الاحیان نشاطاتها ضد المسلمین و یضرهم.

هذا عالم الشیعة صرح بأن الجماعات التکفیریة واحدة اخری من مشاکل الاقلیات المسلمة و قال من اکبر مشاکلنا  جماعات تکفیرة التی تبادرون ضد الاسلام لذا یجب ان نواجه هذه التحدی بحذر تام و نکون علی ثقة ستحدث بالتأکید هزیمة مشروع الصهیونی – التکفیری و مهمتنا کلعلماء المسلمین حمایة التضامن و الوحدة.

الدکتور کامل الرفاعی العالم البارز من لبنان صنف الاقلیات الدینیة فئتین منها الاقلیات المسلمة داخل البلدان الإسلامیة و الأقلیات المسلمة فی البلدان غیر الاسلامیة.

هو اردف: ان العالم الاستکباری یسعی لاثارة الاشتباک بین الشیعة و السنة و نحن العلماء یجب ان نکون واعیا و ملتزما و ندعم المقاومة و نعتبر فلسطین مسألة رئیسیة و من اولویتنا.

فی هذه اللجنة ایضا حجت الإسلام  الشیخ توکل من المانیا صرح بان فی هذا الموضوع یجب ان یهتم بوجهات النظر من الواعظین و الساسیین و قال بعض من رجال الدین یعظون باسم  الدین ربما یقدمون اقلیاتهم و مذهبهم حقا و الآخرین غیر مبرر  و یسمونهم بحقه التکفیر و من الواضح أن دعایتهم تکون تحت سیطرة الحکومات لذا یجب ان نرسل الواعظین الأحرار لاجل الدعایة.

قال: من الأسف بعض الدول المسلمة لیست الإسلامیة و الحکومات العلمانیة لا تسمح بلاقلیات المسلمة ان یعمل بآدابهم الدینیة فی کثیر من البلدان یقتل المسلمون ولکن الحکومات الإسلامیة لا تقومون بمبادرة ضده. اذا کانت الحکومات المسلمة اسلامیة و قرآنیة فی ذلک الوقت یخرج المسلمون من الاقلیات. 

فی قسم الاخر من هذه اللجنة؛ الباحثون من المحققون من بلاد افغانستان، آمریکا، آرجنتین، ایران و سنغال اکدوا علی موضوع الحقوق  و التحدیات بشأن الاقلیات المسلمة فی بلادهم و ایضا علی ضرورة حفاظ علی الوحدة امام التیارات التکفیریة و المتطرف و اشارة علی مهمة البلدان الإسلامیة امام الاقلیات المسلمة فی البلدان التی یتم الظلم بحقهم.  

 

 

0 تعليق